رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

سفينة مصرية تصارع القراصنة أمام سواحل الهند

img


لحظات مثيرة وأوقات عصيبة عاشها طاقم السفينة المصرية نورنا إن في صراعه مع القراصنة الذين نقلوا جرائمهم لأول مرة من مكانهم التقليدي خليج عدن وسواحل الصومال الي السواحل الهندية‏.
تشير المعلومات الي ان السفينة التي تصل حمولتها إلي‏50‏ ألف طن وترفع علم بنما كانت قادمة من ميناء سنغافورة في رحلة إلي هولندا بعد عبورها قناة السويس وتحمل شحنة من الزيوت والمواد الكيماوية‏.‏
وعلي بعد‏40‏ ميلا من الشمال الغربي لسواحل الهند فوجئ طاقم السفينة الذي يبلغ عدده‏30‏ بحارا بمركل صيد تقترب علي بعد ميلين بحريين ليقوم‏6‏ من القراصنة بإنزال لانش صغير وبدأوا يقتربون من نورنا إم ويطلقون عليها الرصاصات وطلقات‏R.B.G‏ إلا أنهم لم يتمكنوا من اصابتها‏.‏
في هذه الأثناء أطلق قبطان السفينة الهندي اشارات الاستغاثة والاتصال بالمهندس شيرين النجار مالك الباخرة الذي ظل يتابع اللحظات الصعبة مع الطاقم الي أنه تمكنوا من المقاومة والإفلات منهم‏.‏
وقال النجار إن مركز الانقاذ في البحرين تلقي الاستغاثة والذي أرسلها طبقا للقانون البحري والدولي الي كل مراكز الأغاثة علي مستوي العالم ومنها المركز الهندي‏.‏
وأضاف انه علي مدي ساعتين تمكن الطاقم من استخدام منظومة إطفاء الحريق اعتمادا علي خراطيم ومضخات المياه شديدة الاندفاع بالاضافة الي إجراء مناورات حادة لحركة الباخرة وهو ما أدي لحدوث أمواج عاتية في منطقة الصراع بين السينة والقراصنة‏.‏
الأمواج واندفاع المياه أدي الي تعرض لانش البحارة إلي الغرق فانصرفوا دون أن يتمكنوا من الصعود علي ظهر السفينة واختطافها‏.‏ ويوضح أن السفينة تواصل رحلتها حاليا وهي علي بعد‏400‏ ميل بحري من خليج عدن وهي في طريقها الي البحر الأحمر وقناة السويس لاستكمال رحلتها الي هولندا‏.‏

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com