رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

البنك المركزي المصري يسمح للمصريين بالخارج بإعادة اموالهم المٌستثمرة

img

أصدر البنك المركزي المصري قرار يسمح للمصريين بتحويل مدخراتهم لاستثمارها الداخلية مرة أخرى للخارج ، بداية من 10 فبراير 2013، وفقا لما لوثيقة حصلت عليها زاوية صادرة من البنك المركزى المصرى.

تنص الوثيقة الموقعة من محافظ البنك المركزى هشام رامز - الذى عٌين الشهر الماضى- ، والموجه للبنوك المصرية، علي ما يلي: السماح للأفراد الطبيعيين المصريين الذي يقومون بتحويل مدخراتهم من حساباتهم بالخارج إلي احد البنوك العاملة في مصر اعتبارا من يوم 10 فبراير، بإعادة تحويل نفس القيمة إلي الخارج باسم ذات الشخص الذي قام بالتحويل وذلك عند تصفية استثماراتهم في مصر سواء كليا أو جزئيا بشرط تقديم المستندات الدالة علي ذلك" والزم البنك المركزي البنوك المصرية بتسجيل التحويلات الواردة من عملائه.

قال مصدر بالبنك المركزي أن هذا القرار يهدف إلي دعم وتنشيط الاقتصاد الوطني، وتشجيع المصريين علي تحويل مدخراتهم بالنقد الأجنبي بالخارج إلي مصر لاستثمارها سواء بالنقد الأجنبي أو بالجنية المصري في أي من صور الاستثمار المختلفة. موضحا أن رفع العائد علي المدخرات بالعملة المحلية إلي 12.5% ستدفع إلي جذب شريحة كبيرة من مدخرات المصريين.

أضاف المصدر أن الهدف من القرار هو رسالة طمأنه للمصريين بالخارج لتحويل أموالهم واستثمارها في الداخل، بالإضافة إلي أن دخول هذه الأموال عبر البنوك سيقضي علي السوق السوداء للدولار

الدكتور عزت عبد الله استاذ الاقتصاد بأكاديمية طيبة والخبير المصرفي ، يرى أن المصريين بالخارج لديهم حالة من الترقب، بسبب الاوضاع في مصر ومثل هذا القرار سيشجع المصريين علي استثمار أموالهم بالداخل علي المدي المتوسط.

وأوضح أن المصريين بالخارج يفضلون استثمار اموالهم في العقارات والمعادن مثل الذهب والبنوك موضحا أن هذه الاستثمارات الاقل مخاطرة مشيرا إلي أن المصريين بالخارج أكثر علما بما يحدث للاقتصاد المصري.

أكد السيد القصير رئيس مجلس إدارة بنك تنمية الصناعية والعمال المصري، أن قرار التزام المركزي باسترداد أموالهم من الخارج بذات العملة يعطي رسالة طمئنة للمصريين بالخارج وتشجيعهم علي استثمار اموالهم في الداخل مشيرا إلي انه تم طرح مبادرة بيع الأراضي للمصريين بالخارج والشهادة الدولارية ولم تجذب شريحة كبيرة من المصريين بسبب التخوف من استرداد هذه الأموال عند طلبها.

المصدر - Zawya

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com