رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

أول فيلم كرتوني ثلاثي الأبعاد يرسم معاناة فلسطين

img
غزة - فرانس برس

يجهد فريق شبابي فلسطيني في غزة لوضع اللمسات الأخيرة على أول فيلم كرتوني ثلاثي الأبعاد يجسد القضية الفلسطينية في قالب فني، ويأمل أن يشكل هذا الفيلم نافذته على العالمية.

ويعمل الفريق المكون من 12 فناناً ومصمماً على إنهاء الفيلم قبل نهاية الشهر الجاري لعرضه في غزة والضفة الغربية، قبل الانتقال إلى دور سينما عربية وغربية.

قصة ريما والأحلام البسيطة

وتلقى الفنانون والمصممون تدريبات، استمرت تسعة أشهر، على إنتاج أفلام الكرتون، قبل أن يبدأوا أخيراً إنتاج فيلم "خيال الحقل" ثلاثي الأبعاد والذي يروي، في 40 دقيقة، قصة الطفلة الفلسطينية "ريما" وأسرتها في قرية على الحدود مع الأراضي المحتلة، فقدت والديها في حادث سير وترتبط بخيال الحقل (الفزاعة) الذي يمثل حارس الأرض الأمين.

وتزداد القصة إثارة عندما يقتلع جندي إسرائيلي "خيال الحقل" من وسط المزرعة، وتبدأ الطفلة مع رفاق المدرسة رحلة البحث عن "صديقها"، ما يرمز إلى معاناة اللاجئ الفلسطيني، وفقاً للمخرج خليل المزين.

يذكر أن المزين (49 سنة) حاصل على شهادة في الإخراج السينمائي من أكاديمية سان بطرسبورغ الروسية، وأخرج أفلاماً وثائقية ونال جوائز عربية ودولية عدة. ويقول إن الفيلم يعد التجربة الحقيقية الأولى لإنتاج كرتوني ثلاثي الأبعاد في غزة يهدف إلى ترسيخ الهوية الفلسطينية: "اعتاد العالم رؤية أطفال فلسطين وسط الدمار والحرب، لكن هذا الفيلم يركز على أحلامهم البسيطة، والحكم متروك للمشاهد"، ويفخر المزين بإشرافه على تأهيل شباب في العشرينات من العمر للمشاركة في إنتاج الفيلم.

شبان "زيتون للرسوم المتحركة"

وفي قاعة صغيرة مجهزة بكمبيوترات مزودة ببرامج مخصصة لإنتاج أفلام الكرتون، ينكبّ الشبان على العمل، وهم المنتمون إلى مؤسسة "زيتون للرسوم المتحركة والألعاب الإلكترونية" التي أنشئت العام 2008 كمركز تابع لكلية العلوم التطبيقية في غزة.

ويدعم البنك الدولي مشروع تدريب طاقم الإنتاج والإخراج، بـ147 ألف دولار، ومنها 40 ألفاً لإنتاج الفيلم. ويقول مدير مؤسسة "زيتون" يوسف عبدالهادي: "خصص مبلغ 40 ألف دولار للفيلم، عندما كانت مدّته المتوقعة خمس دقائق، ثم تطورت الفكرة لتكون 40 دقيقة، ما رفع الكلفة إلى 70 ألف دولار، وهي أكبر من إمكاناتنا"، مؤكداً إصرار الفريق على استكمال الإنتاج رغم عدم توافر المال لدفع الرواتب. ويضيف "نأمل تسويقه محلياً وعربياً وعالمياً لتغطية نفقاته".

وكان الفريق أنتج العام 2009 فيلماً للرسوم المتحركة باسم «الحلم» ومدته دقيقة، كأول تجربة في غزة. ويسقط الشبان الأصوات على شخصيات الفيلم في استوديو صغير أنشئ حديثاً.

ويتحدث عبدالهادي بحماسة عن بدء فريقه الإعداد لإنتاج أول مسلسل كرتوني سينمائي ثلاثي الأبعاد بعنوان «الحروف»، يمتد 30 حلقة، وكل حلقة في دقيقتين، لتعليم العربية لغير الناطقين بها، وستموله شركة «كيدار» اللبنانية للإنتاج الفني.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com