رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

التحقيق مع تونسي ومقتل مصري مشتبه في هجوم بنغازي

img

تستمر واشنطن في ملاحقتها لمنفذي الهجوم على قنصليتها في بنغازي، ونقلت رويترز، الخميس، عن مصادر حكومية أمريكية أنها تحقق مع المشتبه به التونسي،
علي الحرزي، الموجود قيد الاحتجاز في تونس، علماً بأنه أحد الإسلامييْن المتشددين اللذين اعتقلتهما السلطات التركية أوائل هذا الشهر، بعد محاولتهما الدخول إلى الأراضي التركية باستخدام جوازي سفر مزورين.

وفي الوقت نفسه، أعلن في مصر عن مقتل رجل يشتبه بتورطه في هجوم بنغازي في تبادل إطلاق نار مع قوات الأمن في القاهرة.

‏‎ولقي المتهم، الذى يدعى "حازم"، حتفه في شقة بحي مدينة نصر بالقاهرة صباح أمس الأربعاء عقب إلقائه قنبلة على قوات الأمن.

وأعلن محام تونسي، الخميس، أن محكمة تونسية وجهت تهمة "الانتماء الى تنظيم ارهابي بالخارج" إلى "الحرزي"، الذي سلمته تركيا الى تونس مؤخرا.

وقال المحامي، أنور اولاد، ان تركيا رحلت المتهم الحرزي (26 عاما) الى تونس يوم 11 أكتوبر/تشرين الاول الحالي، ووجه اليه قاضي التحقيق الثلاثاء الماضي تهمة "الانتماء الى مجموعة ارهابية خارج تونس".

وذكرت وسائل اعلام أمريكية أن المتهم على علاقة بالهجوم على القنصلية الأمريكية في بنغازي في 11سبتمبر/أيلول الفائت، والذي قتل خلاله السفير الأمريكي كريستوفر ستيفنس، و 3 دبلوماسيين أمريكيين.

وكشفت مصادر بالحكومة الأمريكية أن الولايات المتحدة تحقق مع المتهم المحتجز في تونس فيما يتعلق بهجوم بنغازي.

يذكر أن شرطة مطار اسطنبول كانت قد أوقفت رجلين حاولا دخول البلاد باستخدام جوازي سفر مزورين، وأرسلت أحدهما في وقت لاحق إلى تونس، حسب ما أفادت به تقارير إخبارية.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com