رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

السفارة المصرية باليمن تحتفل بالذكرى الماسية لثورة 23 يوليو 1952

img

قال السفير اشرف عقل سفير مصر لدى اليمن ان ثورة 23 يوليو 1952 قام بها مجموعة من الضباط الأحرار من أبناء مصر حملوا أرواحهم على أكفهم عاقدين العزم على تحقيق تغيير حقيقي في أرض الكنانة يقضي علي الفساد والرشوة والمحسوبية وسيطرة رأس المال على الحكم ويحقق العدالة الاجتماعية والكرامة والاستقلال والحرية المفقودة على أيدي المستعمر المعتدي.

جاء ذلك خلال حفل الاستقبال الذى اقامته السفارة المصرية بصنعاء اليوم والكائنة باعرق شوارع العاصمة اليمنية صنعاء "والذى يحمل أسم الزعيم جمال عبد الناصر" بمناسبة احتفال مصر بالعيد الماسي لثورة 23 يوليو 1952بحضور القيادات السياسية والحزبية والتنفيذية اليمنية واعضاء السلك الدبلوماسى العربى والاجنبى المعتمدين لدى اليمن.

وأكد السفير اشرف عقل فى كلمته بهذه المناسبة انه علي الرغم من أن ثورة يوليو قد أنجزت الكثير في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية على كافة الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية بما يمكن معه اعتبارها ملهمة لثورات التحرر فى كافة أنحاء العالم ، إلا أنها لم تستكمل بصورة أو أخري تحقيق بعض أهدافها.

وأضاف القول .. لذا فقد جاءت ثورة 25 يناير 2011 التي اندلعت بإرادة شعبية لتكمل ما لم تحققه ثورة يوليو 1952 بمساعدة كافة فئات الشعب المصري الثائر، وبمساندة ودعم من القوات المسلحة المصرية التي انحازت لإرادة شعبها منذ البداية وقدم السفير اشرف عقل باسمه و وزملائه أعضاء البعثة الدبلوماسية وأبناء الجالية المصرية في اليمن ، التهنئة للرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية، ودعا المولي عز وجل أن يوفقه في مهامه الجسام ليكون رئيسا لكل المصريين

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com