رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

السفارة المصرية فى دمشق تحتفل بالذكرى الأولى لثورة 25 يناير

img
أ ش أ
احتفلت السفارة المصرية فى دمشق مساء اليوم بمرور عام على قيام ثورة 25 يناير، شهد الاحتفال وزيرا الثقافة والإعلام السوريان رياض عصمت والدكتور عدنان محمود ووزير الدولة حسان الصارى ونائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد.

كما حضر الحفل ممثلو عدد من الفصائل الفلسطينية بدمشق وعدد من السفراء وأعضاء السلك الدبلوماسى العرب والاجانب المعتمدين بدمشق وفعاليات اقتصادية واجتماعية وعدد من أبناء الجالية المصرية المقيمين فى سوريا.

كما حضر الاحتفال الفريق محمد أحمد الدابي رئيس بعثة مراقبي جامعة الدول العربية في سوريا بالاضافة الى عدد من الفنانين السوريين الذين حرصوا على مشاركة المصريين فى سوريا احتفالهم.

وفى بداية الاحتفال عزفت الموسيقى السلامين المصرى والسورى ووقف الحضور دقيقة حدادا على أرواح شهداء ثورة يناير.

وألقى السفير شوقى إسماعيل سفير مصر لدى دمشق كلمة أكد فيها سعادته بثورة 25 يناير وما أنجزته، معربا عن أمله للشعبين المصرى والسورى بدوام التقدم الازدهار .

وتم خلال الاحتفال عرض فيلم تسجيلى عن أحداث الثورة بالإضافة إلى عرض ملخص لصور شهداء ثورة 25 يناير.

وفى تصريحات خاصة لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط فى دمشق، أعرب الحضور عن سعادتهم بثورة 25 يناير وما حققته متمنين للشعب المصرى والشعوب العربية مزيدا من الاستقرار والتقدم والديمقراطية.
فقد أكد الفريق محمد الدابى حرصه على حضور احتفال مصر بذكرى ثورة 25 يناير على الرغم من المشغوليات الكثيرة التى على عاتقه لمشاركة الأشقاء فى وادى النيل بفرحتهم فى هذا اليوم العظيم، معربا عن أمنياته بدوام الحرية والازدهار والتقدم لمصر وللأمة العربية جميعها.

وأعرب فيصل المقداد عن سعادة سوريا باحتفالات شعب مصر بذكرى ثورة 25 يناير، مؤكدا أن إنجازات الشعب المصرى هى إنجازات للشعب السورى، وأشار إلى أن العلاقات المصرية السورية هى أساس أى جهد عربى مشترك، معربا عن أمله فى أن يتجاوز الشعبان المصرى والسورى المحنة الحالية إلى غد أفضل يحقق طموحات الشعبين.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com