رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

تفاصيل فعاليات اليوم الثاني للملتقى الأول للجامعات المصرية السودانية


شهد اليوم الثاني لملتقي الجامعات المصرية السودانية العديد من اللقاءات والفعاليات، الذي نظمته جامعة عين شمس على مدار يومين بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.



 

وذلك بحضور الدكتورة رشا كمال مدير الإدارة المركزية الوافدين بوزارة التعليم العالي ود. عبد العزيز محمود مدير وحدة رعاية الطلاب الوافدين بجامعة عين شمس، ولفيف من أساتذة الجامعة المصرية والسودانية.

حيث تحدث د. راشد عبد الحليم سعيد رئيس هيئة البحث العلمي، والدكتور سمر عبد العظيم مدير المعهد الإقليمي farmer في مصر عن تطوير الخدمة الصحية في إفريقيا علي أيدي أبنائها.

كما تحدث الدكتور زين العابدين عبد الرحيم كرار رئيس لجنة العلوم الطبية عن البحث العلمي في مجال العلوم الطبية والصحية.

كما تناول الدكتور أشرف الدكر عميد كلية الاستزراع المائى و المصايد البحرية بجامعة العريش الثروة السمكية الضخمة لقارة إفريقيا وكيفية تنميتها بهدف مواجهة العديد من تحديات القارة من خلق فرص عمل تتناسب مع البيئة وتقليل فجوة الغذاء، مشيرا إلى هدف جامعة العريش وبرنامج تكنولوجيا المصايد البحرية، والذى يؤهل الطالب ليكون خريج قبطان السفن البحرية، مشيرا إلى المشروعات العملاقة التنموية التى تهتم بتنمية الثروة السمكية مثل مشروع بركة غليون ومشاريع الاستزراع السمكي.

وتناول مدراء بعض الجامعات السودانية، تقديم نبذة عن الشراكات الناجحة مع الجامعات والمعاهد بمصر، حيث استعرض د.كامل هاشم مدير جامعة النيلين تاريخ الجامعة والتعاون المشترك بينها وبين العديد من الجامعات والمعاهد المصرية من بينها جامعة المنصورة وجامعة أسوان ومعهد الفنون المسرحية بمصر، كما استعرض د. رشاد الحسين مدير جامعة الخرطوم تاريخ الجامعة منذ ١٩٢٠.

وأبرز د. سيد رشاد منسق عام شئون الطلاب الأفارقة بجامعة القاهرة البعد الإفريقى فى رؤية جامعة القاهرة وأنشطة المكتب والفاعليات الثقافية والرياضية والفنية المتنوعة التى ينظمها على مدار العام والملتقيات الإفريقية المتنوعة.

كما ألقي الدكتور يوسف حسن عبد الرحيم رئيس الهيئة العليا للتقويم والاعتماد كلمة حول الجودة والاعتماد، وتحدث د. تامر حسنين حامد مدير مركز خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية الصيدلة وعضو مكتب العلاقات الدولية بجامعة قناة السويس عن الفرص الدراسية للطلاب الأفارقة بجامعة قناة السويس، وعن التدريب وبناء القدرات.

تحدث الدكتور محمد حسن دهب مدير الإدارة العامة للتدريب وبناء القدرات، وتناولت الدكتورة هالة محمد مقلد مدير البرنامج الدولي بكلية الطب جامعة الإسكندرية عن مجالات التعاون بين جامعة الإسكندرية والجامعات الأفريقية.

واستعرض الدكتور كمال هاشم مدير جامعة النيلين المستشفيات الجامعية بالسودان، مشيرا إلى أن الجامعات الخاصة بالسودان أصبح لديها مستشفيات تابعة لها حاليا إلي جانب أنه توجد مستشفيات أخري تحت الإنشاء.

وعن أوجه التعاون مع الجامعة والجانب المصري.. أوضح أنه هناك العديد من الجوانب المشتركة بين الجانبين في مجال المستشفيات والمراكز الطبية خاصة في مجال علاج السرطان، أمراض الكلي، طب المناطق الحارة إلي جانب تدريب الكوادر الطبية خصوصا في مجال التعليم عن بعد.

وتحدثت الدكتورة إلهام محمود علي أستاذ علوم البيئة ومدير العلاقات الدولية بجامعة السويس عن أطر التعاون بين جامعة السويس والجامعات الإفريقية، حيث استعرضت أهم ما تتميز به الجامعة وخاصة كلية هندسة البترول والتعدين، كلية التعليم الصناعي وكلية الثروة السمكية.

كما تناولت الدكتورة ريم الخضري مدير مكتب العلاقات الدولية ومكتب رعاية الوافدين بجامعة السادات المستقبل مع إفريقيا.

كما تناول الدكتور عمر أحمد عثمان البحث العلمي في مجاد العلوم الإنسانية ، وأشارت د. إيمان عبد الجواد مدير إدارة الوافدين بجامعة حلوان إلي الفرص الأكاديمية بين جامعات الجنوب وجامعة حلوان والتي أشارت فيها إلى أن عدد الطلاب الوافدين بالجامعة يبلغ حوالي 1570 طالبا وافدا.

وأضافت أنه تم منح الطلاب الأفارقة 7 منح العام الماضي تمت زيادتها إلي 30 منحة هذا العام بحيث تكون الأولوية فيها للدول الإفريقية، مشيرة إلى أن التوجه الإستراتيجي للجامعة نحو إفريقيا.
 



تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com