رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

الأهلي يحقق الانتصار رقم 11 توالياً بهدف في الأسيوطي

img



حقق النادي الأهلي فوزه رقم 11 توالياً في بطولة الدوري على حساب الأسيوطي بهدف نظيف ضمن منافسات الجولة 24 في الجولة التي يتصدرها الأحمر.
الأهلي سجل من ركلة جزاء عن طريق وليد سليمان في الدقيقة 70، ليرفع رصيده إلى 63 نقطة ويوسع الفارق مع الإسماعيلي الثاني إلى 17 نقطة مؤقتاً حتى يخوض الأصفر مباراة الجولة الحالية، بينما ظل الأسيوطي في المركز 12 برصيد 29 نقطة.
ملخص المباراة
الأهلي سيطر منذ البداية لكن الأسيوطي كان صاحب التهديد الأول في الدقيقة الخامسة بعد ركلة حرة مباشرة تم تنفيذها بتسديدة من خارج منطقة الجزاء ليلتقطها الشناوي بعد أن وصلت إليه الكرة سهلة في موضع تمركزه.
شيلونجو كاد أن يتقدم للأسيوطي في الدقيقة 15 بعد عرضية من الجهة اليسرى حولها لاعب الأسيوطي بلمسة مباشرة باتجاه مرمى الأهلي لكن الكرة ذهبت لأحضان الشناوي.
فتحي أرسل عرضية من الجهة اليمنى في منطقة الجزاء لكن شتتها دفاع الأسيوطي في الدقيقة 28 ليتابع عبد الله السعيد الكرة بتسديدة من خارج منطقة الجزاء ذهبت فوق عارضة الحارس.
أحمد دعدور حارس الأسيوطي كاد أن يرتكب خطأ أمام أزارو في الدقيقة 33 أشبه بخطأ مسعود حارس المصري في مباراة السوبر المصري أمام المهاجم المغربي، لكن مراوغة دعدور لأزارو هذه المرة تمت بنجاح ليسقط وليد أرضاً ويكمل الحارس طريقه رغم تعثره قبل نجاحه في تمرير الكرة بشكل سليم.
عبد الله السعيد تعرض للإصابة في العضلة الخلفية ليغادر الملعب مصاباً في الدقيقة 53 ويحل وليد سليمان بدلاً منه ليزداد الموقف صعوبة على المتصدر الباحث عن انتصار جديد.
باكا وصلته الكرة على حافة منطقة الجزاء مستفيداً من معركة إسلام محارب مع الدفاع التي انتهت برجوع الكرة للخلف ليسددها اللاعب الجنوب إفريقي بيمناه لتمر بعيدة عن مرمى الأسيوطي.
وليد سليمان راوغ الدفاع على حافة منطقة الجزاء لكنه تعرض لعرقلة ليحصل على ركلة حرة من موقع مميز للغاية في الدقيقة 68 تصدى لتنفيذها اللاعب باكا بتسديدة أرضية مرت من الحائط لكنها تحولت إلى ركنية بعد اصطدامها بأحد لاعبي الأسيوطي.
مهند لاشين لاعب الأسيوطي لمس الكرة بيده في منطقة الجزاء ليهدي الأهلي ركلة جزاء سجل منها وليد سليمان الهدف الأول في الدقيقة 70 بعد تسديدة قوية على يمين الحارس دعدور الذي ذهب في الاتجاه المعاكس.
إسلام محارب في الدقيقة 85 انفرد بالحارس بعد تمريرة بينية من أجايي ليراوغ دعدور لكنه تطرف بالكرة ليسدد من زاوية صعبة بالقرب من خط المرمى لتذهب كرته فوق عارضة الأسيوطي.
 



 

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com