رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

على هامش زيارتها لتنسيق أسبوع إحياء الجذور وزيرة الهجرة تلتقي بالجالية المصرية بقبرص

img

استهلت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج زيارتها لدولة قبرص، بلقاء ممثلين عن أبناء الجالية المصرية بقبرص في ضيافة السفيرة مي طه خليل سفيرة مصر لدى قبرص بالبيت المصري في نيكوسيا، وشارك بالحضور فوتيس فوتيو، المفوض الرئاسي للشئون الإنسانية وشئون القبارصة المغتربين، واللواء سمير طه مساعد الوزير لشئون الجاليات.
تقدمت الوزيرة في بداية كلمتها بالشكر للمفوض الرئاسي القبرصي فوتيس فوتيو، على دعمه وتشجيعه لمشروع أسبوع إحياء الجذور الذي دعا إليه عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية في القمة الرئاسية الثلاثية في نوفمبر الماضي وتلبيته دعوتها مع نظيرهما اليوناني لزيارة مصر في أكتوبر الماضي، معربة عن سعادتها أنها في قبرص لتوقيع البروتكول مع الجانبي القبرصي واليوناني واطلاق المشروع، ومؤكدة أن مصر تعد أول دولة تكرم الجاليات الأجنبية على أرضها.

ومن جانبه، وجه فوتيس شكره وتقديره للوزيرة على القدوم بفكرة إحياء الجذور وأعرب عن اهتمامه بتكاتف الجهود والأفكار بين المغتربين المصريين والقبارصة واليونانيين في الفترة المقبلة لما لديهم من قدرة ونفوذ لخدمة أوطانهم، ووجه رسالة أنه يدعم هذا المشروع بشدة لأن مصر بلد سياحي آمنة ولها تاريخ عريق يجب على العالم كله أن يأتي للتعرف عليه والاستمتاع به.

وأعربت الوزيرة عن سعادتها لوجودها لأول مرة وسط أبناء الجالية في قبرص وقامت بتوجيه رسالة للجالية قائلة "اطمئنوا على مصر- مصر هي قلب الأمة العربية" وبجهود التنمية التي تتبعها الحكومة في الفترة الحالية، والتى تؤكد أن مصر على طريق التقدم وطالبت أبناء الجالية بالتكاتف والعمل مع القيادة والحكومة من أجل الوطن.

وأكدت مكرم اهتمام الوزارة بأبناء الجيل الثاني والثالث ونوهت عن البرامج المختلفة التي تقدمها الوزارة سواء معسكرات الوعي الأمني المصري بالتعاون مع أكاديمية ناصر العسكرية أومؤسسات ثقافية متخصصة مثل wellspring التي تهدف إلى إثراء القيمة الاجتماعية والإنسانية والترفيهية عند زيارة أبناء الجيل الثاني والثالث لمصر.

وتحدثت مكرم أيضاً عن سلسلة مؤتمرات مصر تستطيع ودورها في ربط العقول المصرية المهاجرة بمؤسسات الدولة لإخراج عمل يخدم الوطن على أرض الواقع، ونوهت سيادتها أيضا فى حديثها عن مبادرة الشباك الواحد لخدمة المصريين بالخارج التي تم افتتاحها في عدة مصالح حكومية وهى هيئة الاستثمار، وزارة الاسكان، مصلحة الجوازات والهجرة وإدارة التجنيد والتعبئة، وما وفروه من وقت وجهد على المصريين بالخارج عند زيارة وطنهم.

من جهتهم عبر ممثلو الجالية المصرية عن تجديد ثقتهم في القيادة السياسية معربين علي حرصهم على إرسال رسالة تأييد ودعم للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لدورة انتخابية ثانية لإكمال طريق التنمية الذي بدأنا نجني ثماره بعودة اسم مصر كقلب للمنطقة ومركز للعالم.

وطلب الحضور من الوزيرة دعم الوزارة في تعلم اللغة العربية، والحفاظ علي الهوية المصرية، معربين عن سعادتهم بنشاط وزارة الهجرة التي أصبحت بيتًا لكل المصريين بالخارج.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com