رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

لماذا بحث المصريون عن الطبيب الألماني روبرت كوخ؟

img
العربية .نت :

احتفى محرك البحث الشهير غوغل بالطبيب الألماني، روبرت كوخ، كما بحث المصريون عنه كثيراً لدوره البارز في حمايتهم من أشرس وباء فتك بهم، وهو وباء الكوليرا.
كوخ هو طبيب وعالم بكتيريا ألماني حصل على جائزة نوبل في الطب في العام 1905، ويرجع له الفضل في اكتشاف الجمرة الخبيثة والميكروبات والجراثيم.
سبب بحث المصريين عنه في غوغل واحتفائهم به يعود إلى أنه في العام 1883 انتشر مرض غريب في مصر أودى بحياة 40 ألف مصري، ولم تعرف السلطات سببه، وفور علمه بما حدث سافر لمصر واكتشف من خلال معاينته للمرضى بمستشفى الإسكندرية أن الوباء هو الكوليرا، الذي انتقل من الهند موطنه الأصلي عن طريق بعض الجنود الإنجليز، وانتشر في جميع أنحاء مصر.

الطاعون والكوليرا الآسيوية


في منتصف عام 1890 اجتاح وباء الكوليرا القارة الإفريقية، ولذلك أقام روبرت كوخ فترة طويلة في إفريقيا للبحث عن سبب المرض وإيجاد العلاج له، كما أجرى أبحاثه عن مرض الطاعون الليمفاوي في الهند واكتشف مرض الكوليرا الآسيوية، وفي عام 1891 قام بإنشاء معهد الأمراض المعدية ببرلين والتي تنتقل كعدوى وعن طريق الدم.
واعترافا بفضل كوخ قامت مدينة كلاوس تال مسقط رأسه بمنحه لقب مواطن شرفي، وعرفانا بفضله في اكتشاف العديد من الأمراض تم إطلاق اسمه على العديد من المؤسسات العلمية والمنشآت والمدارس في المدينة.
درس روبرت كوخ الطب في غوتينغن على يد الطبيب الألماني فريدريك جوستاف جيكوب وتخرج عام 1866، وشارك في الحرب الفرنسية البروسية، حيث عمل كضابط طبيب، وباستخدام إمكانيات محدودة للغاية أصبح أحد مؤسسي علم البكتيريا، ويعد أول من أثبت أن الأمراض المُعدية، التي كانت تفتك بشعوب أوروبا، سببها عضويات حية مجهرية.

وباء الجمرة الخبيثة


في العام 1876 كلف كوخ ببحث وباء الجمرة الخبيثة للكشف عن سببه، حيث حصد الوباء الآلاف من الأغنام والماعز، وبدأ أولى تجاربه بتنمية بكتيريا الجمرة الخبيثة في خارج جسم الحيوان، ولاحظ نموها تحت مجهره، ثم حقنها في فئران فماتت، فتأكد أن هذه البكتيريا هي بذاتها المسببة للداء.
أعاد كوخ التجربة عدة مرات على حيوانات أخرى مثل الأبقار، وتوصل إلى النتيجة نفسها، وأثبت أن البكتيريا هي التي تسبب مرض الجمرة الخبيثة، وبعد أن نشر اكتشافه، قام العلماء بدراسة الأمراض المعدية التي تصيب الإنسان، وتم التوصل إلى أن البكتيريا تسبب عدداً من الأمراض للإنسان، مثل الدفتيريا، والكوليرا، والحمى التيفودية.
اكتشف روبرت كوخ البكتيريا المسببة لمرض السل عام 1882، وأثبت أن هذا الميكروب يمكنه إحداث تغيرات مرضية في مختلف أعضاء الجسم مثل الحنجرة والأمعاء والجلد، وكانت أبحاث كوخ حول مرض السل هي التي قادته إلى الحصول على جائزة نوبل.
توفي روبرت كوخ في بادن في 27 مايو من العام 1910إثر إصابته بمرض في عضلة القلب.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com