وأرفقت "اليابان بالعربي" الصورة بتغريدة قالت فيها "في عام 1864 قررت اليابان أن ترسل بعثة الساموراي، حيث مرت ببلاد كثيرة للوقوف على أسباب نهضتها وتقدمها لتستفيد اليابان من التجارب المختلفة التي خاضتها تلك البلاد للنهوض والتقدم ببلادهم..".
وأضافت التغريدة "وقد مرت تلك البعثة ضمن برنامج زيارتها بمصر، الصورة محفوظة بمكتبة البرلمان" في اليابان.
وتعرف صفحة "اليابان بالعربي" نفسها بأنها "مبادرة للتعريف باليابان من قلب طوكيو"، وهدفها "الوصول إلى كل القراء العرب المهتمين بالتعرف على هذا البلد في الفضاء الإلكتروني".