رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

وزير التعليم العالي: تقديم كافة التسهيلات للطلاب السعوديين


أكد د.خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي على حرص مصر على دعم علاقات التعاون العلمي والتعليمي مع المملكة العربية السعودية، واستعداد الوزارة لتقديم كافة التيسيرات اللازمة للطلاب السعوديين للدراسة في الجامعات المصرية، وتذليل كافة الصعوبات التي تواجههم.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير ود.خالد النامي المستشار الثقافي بالسفارة السعودية بالقاهرة، والوفد المرافق، وذلك بمقر الوزارة.
في بداية اللقاء أشاد عبد الغفار بالعلاقات الأخوية بين مصر والسعودية، وخاصة في المجالات التعليمية والثقافية والبحثية، والتي تتسم بالعمق والتعاون البناء، مشيراً إلى دعم مصر لهذه العلاقات واستمرارها والوصول بها إلى مستوى أكثر تميزاً.
وأكد الوزير على أن الجامعات المصرية حريصة تماماً على تحقيق الجودة والإتاحة معاً، وتضم العديد من الكليات الفريدة من نوعها والبرامج المتميزة، والتى تشمل كافة التخصصات العلمية الحديثة.
وأضاف عبد الغفار أن الفترة القادمة ستشهد استحداث روافد تعليمية جديدة في تخصصات هامة؛ بهدف استيعاب الزيادة في أعداد الطلاب سنوياً، موضحاً أن الوزارة لديها خطة إستراتيجية لزيادة أعداد الطلاب الوافدين بالجامعات المصرية، مشيرًا إلى جامعتي الملك سلمان والملك عبد الله، اللتان سوف تضمان العديد من التخصصات الهامة كهندسة البترول والثروات المعدنية ورياض الأطفال.
وبحث الجانبان إمكانية تبادل الخبرات في مجال البحث العلمي لتحقيق أعظم استفادة بين البلدين، خاصة في مجال الزراعة والبترول وتحلية المياه. 
كما وجه الوزير الدعوة إلى سمو الأمير الدكتور فيصل آل سعود رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم بالسعودية لزيارة مصر خلال الفترة المقبلة للاستفادة من الخبرات السعودية في هذا المجال الحيوي؛ تمهيدًا لإنشاء أول مركز للقياس والتقويم بجامعة القاهرة على غرار المركز الوطني للقياس والتقويم بالسعودية؛ بهدف دعم البحوث والدراسات، وتطوير القدرات المؤسسية، وتحقيق المسئولية المجتمعية.
ووجه د.عبد الغفار الدعوة إلى الهيئة السعودية للتخصصات الصحية لزيارة مصر؛ لبحث آليات التعاون وتسهيل الإجراءات الخاص بالقطاع الطبي.
وأعلن الوزير أنه من المقرر عقد لقاء مع جميع الملحقين الثقافيين بالدول العربية خلال شهر يناير المقبل؛ لبحث كافة الصعوبات التي تواجههم وكيفية تذليلها.
ومن جانبه أعرب المستشار الثقافي السعودي عن شكره لمصر ودعمها الكبير لشقيقتها السعودية، مشيراً إلى حرص بلاده على دفع وتشجيع التعاون الثنائي مع مصر خلال المرحلة المقبلة.
حضر اللقاء د.حسام الملاحى مساعد أول الوزير للعلاقات الثقافية والبعثات وشئون الجامعات، ود.أشرف العزازي المستشار الثقافى المصري ورئيس البعثة التعليمية بالسعودية.
نقلا عن / بوابة اخبار اليوم

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com