رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

تلميذ زويل يحقق حلم أستاذه.. ويدخل موسوعة "جينيس"

img

موسوعة جينيس للأرقام القياسية سجلت المدى الزمني "الأتو ليزر"، كأسرع ليزر ضوئي معروف في العالم، باسم الباحث المصرى د.محمد ثروت حسن، القائم بأعمال مدير مركز التصوير والميكروسكوب بجامعة العلوم والتكنولوجيا فى مدينة زويل.
وكان أسرع ليزر ضوئي في العالم مسجلا باسم د. زويل، حيث يتكون شعاع الليزر من مجموعة من النبضات، ويؤثر المدى الزمني للنبضة في سرعة التقاط الصورة، وقد نجح زويل في الوصول لمدى زمني قليل للنبضة بسرعة "الفيمتو ليزر"، وهي مليون مليار جزء من الثانية، وتجاوز د. محمد ثروت حسن ذلك إلى ما يعرف بـ"الأتو ليزر"، أي ما يعادل مليار مليار جزء من الثانية.
وقال محمد حسن، وهو من تلاميذ الراحل زويل، إن الوصول لهذا المدى الزمني كان من أحلام العالم المصري الراحل وقد وعدته بتنفيذه قبل وفاته، والحمد لله وفقت للوفاء بهذا الوعد.
ويضيف لــ"بوابة أخبار اليوم"، "أعمل حاليا على تطوير سرعة الميكرسكوب رباعي الأبعاد باستخدام هذا المدى الزمني، وذلك بعد إجراء دراسة نظرية نشرت نتائجها في دورية نيتشر وأثبتت إمكانية زيادة سرعة الميكروسكوب للأتو ثانية أكثر ألف مرة من الفيمتو ثانية، باستخدام نبضات الليزر (الأتو ثانية)، والتي صنعتها وقستها.
وعن أهمية تطوير الميكروسكوب لهذه السرعة، أوضح د.حسن، أنه سيسمح بتصوير لقطات لحركة الإلكترون داخل المواد المختلفة، وهو ما سيفيد في تطوير الكمبيوترات فائقة السرعة، كأحد مجالات الاستخدام، كما يمكن أن تكون له تطبيقات طبية.
نقلا عن / بوابة أخبار اليوم

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com