رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

بشرى لمرضى السكر من النوع الأول

img
أ ش أ
كشفت التجارب السريرية الأولية التي أجريت علي عقار "سوتاجليفلوزين" التجريبي لعلاج مرض السكر النوع الأول عن نتاج مبشرة وواعدة للسيطرة علي ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم وتقليل الحاجة لجرعات الأنسولين بين مرضى السكر النوع الأول.
وعقار "سوتاغليفلوزين"، هو دواء جديد يؤخذ عن طريق الفم لمرض السكر النوع 1 ، لتحسين السيطرة على الجلوكوز دون حدوث انخفاض في نسبة السكر في الدم، أو الحماض الكيتوني السكري.
وقد وجد الباحثون في جامعة كولورادو الأمريكية -في سياق أبحاثهم التي نشرت في عدد سبتمبر الجاري من مجلة "نيو إينجلاند" الطبية- أن من بين المشاركين في التجارب الأولية البالغ عددهم 1402 مرضي ، أظهر العقار التجريبي تداعيات ذات دلالة إحصائية علي السيطرة علي الجلوكوز ، مقارنة مع الدواء الوهمي ، وذلك بعد 24 أسبوعا من العلاج ، حيث يكافح المرضي لتحقيق السيطرة المثلي علي مستوي الجلوكوز في الدم بواسطة الأنسولين منفردا .
وأوضح الدكتور ساتيش جارج أستاذ أمراض السكر في "مركز باربرا ديفيس لمرض السكري: "يمكن أن يضيف عقار سوتاغليفلوزين إلي العلاج بالأنسولين بين مرضي السكر النوع الأول المزيد من النجاح في السيطرة علي المضاعفات، ولكنه لن يكون بديلا عن الأنسولين، بل علاجا مساعدا ".
وأكد الباحثون ضرورة استخدام عقار سوتاجليفلوزين بالاشتراك مع الأنسولين، حيث وجد أن تناول الدواء عن طريق الفم جنبا إلى جنب مع علاج الأنسولين التقليدي يسهم في حدوث تحسينات كبيرة في السيطرة على الجلوكوز، وانخفاض مستويات ضغط الدم الانقباضي والانبساطي وفقدان الوزن.
 

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com