رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

الأهلي يخطف الفوز من المصري البورسعيدي ويتوج بطلا لكأس مصر

(رويترز) -
سجل أحمد فتحي هدفا قاتلا قبل صفارة نهاية الشوط الاضافي الثاني ليقود الأهلي لتعديل تأخره بهدف الى انتصار 2-1 على المصري البورسعيدي والفوز بكأس مصر لكرة القدم يوم الثلاثاء محرزا الثنائية المحلية.
وقبلها بدقائق قاد البديل عمرو جمال، الذي شارك في آخر مباراة له مع الأهلي قبل الاحتراف على سبيل الاعارة في جنوب افريقيا، صحوة متأخرة لبطل الدوري ليلغي هدف التقدم الذي سجله بديل آخر للمصري هو عبد الله بيكا في الشوط الاضافي الأول.
وانتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل السلبي ليخوض الفريقان شوطين اضافيين لكن الأهلي حرم المصري من تحقيق لقبه الثاني في البطولة.
وضع بيكا المصري في المقدمة في الدقيقة 102 عندما سدد كرة بعيدة المدى سكنت الزاوية اليمنى لمرمى شريف إكرامي حارس الأهلي.
وأدرك البديل جمال التعادل في الدقيقة 116 بعدما حصل فريقه على ركلة حرة من خارج المنطقة ناحية اليمين نفذها علي معلول لتصل الى رأس جمال ويضعها في المرمى.
وتسلم فتحي تمريرة من جمال في الدقيقة 121 لعبها بهدوء من فوق أحمد عبد الفتاح (بوسكا) حارس المصري قبل أن يطلق الحكم صفارة النهاية.
وعبر حسام البدري مدرب الأهلي، الذي توج فريقه بلقب الكأس للمرة 36 في تاريخه، عن سعادته الغامرة بالجمع بين الثنائية المحلية.
وقال في تصريحات تلفزيونية "بالتأكيد سعادتي كبيرة لان هذه أول مرة أفوز مع الأهلي بكأس مصر وأنا مدرب للفريق لكن سبق لي أن فزت بها كمدرب مساعد".
وأضاف أن فريقه نجح في تكرار سيناريو تعود عليه كثيرا بتحويل تأخره إلى انتصارات في الوقت القاتل.
وتابع "رغم تأخرنا بهدف إلا انني لم أفقد الأمل".
وغابت كأس مصر عن الأهلي لمدة عشرة مواسم منذ أن فاز باللقب آخر مرة عام 2007.
وعن ذلك قال البدري "عودة كأس مصر لأحضان الأهلي بعد فترة غياب طويلة أمر يسعد الجماهير التي كنت أتمنى أن تكون موجودة معنا في الملعب".
ورفضت السلطات الأمنية السماح بحضور الجماهير المباراة على ملعب برج العرب على مشارف مدينة الاسكندرية الساحلية خوفا من تكرار الاحداث المؤسفة التي شهدتها مباراة الفريقين معا في أول فبراير شباط 2012 في بورسعيد حيث قُتل أكثر من 70 شخصا في واحدة من اسوأ كوارث كرة القدم في مصر.
واختتم البدري تصريحاته قائلا "سنركز في بطولة افريقيا حتى نحقق الثلاثية ..وأمامنا وقت لنفرح بما أنجزناه ثم بعد ذلك نبدأ الاستعداد لدور الثمانية بدوري أبطال افريقيا"
وسيلتقي الأهلي مع الترجي التونسي في دور الثمانية لدوري أبطال افريقيا ذهابا وايابا في سبتمبر ايلول المقبل.
 
*شوطان بلا أهداف
تقاسم الفريقان الاستحواذ على الكرة طيلة الشوط الأول مع ندرة الهجمات الخطيرة على المرميين وأهدر مؤمن زكريا أول فرصة حقيقية للأهلي بعد مرور 18 دقيقة عندما تلقى تمريرة رائعة من عبد الله السعيد لكن زكريا سدد الكرة بجوار القائم الأيمن لمرمى بوسكا حارس المصري.
وتصدى حارس المصري لتسديدة قوية من السعيد من ركلة حرة في الدقيقة 22.
وكاد المصري أن يحرز الهدف الأول في الدقيقة 25 عندما سدد اسلام صلاح كرة قوية كانت في طريقها لمرمى الحارس إكرامي لكن المدافع محمد نجيب أبعد الكرة قبل خط المرمى بشكل رائع.
ورد الأهلي بهجمتين متتاليتين لكن دون خطورة على مرمى المصري وتوغل وليد سليمان في منطقة جزاء المصري في الدقيقة 38 لكن الدفاع أبعد الكرة.
واستقبل النيجيري جونيور أجايي عرضية فتحي في الدقيقة 41 برأسية قوية أبعدها الحارس بوسكا الى ركنية.
مع بداية الشوط الثاني أصيب أحمد أيمن منصور مدافع المصري وخرج مصابا في الدقيقة 50 ليحل بدلا منه عبد الله بيكا.
وفرض الأهلي سيطرته على الشوط الثاني لكن مهاجميه لم يستغلوا التمريرات العرضية المتكررة ومنها عرضية السعيد لاجايي بعد مرور ساعة.
وسدد مؤمن زكريا كرة ضعيفة من وضع جيد في يد حارس المصري.
وألغى حكم المباراة هدفا للاهلي في الدقيقة 67 بداعي لمس النيجيري اجايي الكرة بيده قبل أن تسكن الشباك.
ولم يستغل البديل صالح جمعة عرضية متقنة من زكريا في الدقيقة 73.
وسدد فتحي كرة قوية بعد مرور جيد لكن بجوار القائم الأيمن لمرمى المصري.
وعاد عمرو السولية ليسدد في الدقيقة 80 بجوار القائم الأيمن بدلا من أن يمرر لاجايي الموجود في مكان جيد أمام مرمى المصري.
وأهدر زكريا أخطر فرص الأهلي في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع عندما سدد الكرة على المرمى أعلى الزاوية اليمنى العليا لمرمى الحارس بوسكا.
 
*الإثارة تعرف طريقها إلى المباراة
وواصل الأهلي سيطرته على الشوط الاضافي الأول وأهدر النيجيري أجايي فرصتين في الدقيقتين 96 و104 كانتا كفيلتين بترجيح كفة الأهلي أو على الأقل ادراك التعادل.
وفرط البديل جمال في فرصة التعادل للأهلي في الدقيقة 109 عندما سدد الكرة في جسد مدافعي المصري بدلا من الشباك.
ولم يستغل البديل أحمد حمودي كرة أخطأ في ابعادها مدافع المصري.
وأبعد الحارس بوسكا ومدافعو المصري ثلاث فرص مؤكدة للأهلي في آخر خمس دقائق من الوقت الاضافي الثاني.
واحتفل لاعبو الأهلي بتتويجهم بكأس مصر بتكريم قائدهم حسام غالي.
حيث قاموا برفع غالي في الهواء عدة مرات.
وانتقل غالي إلى النصر السعودي الأسبوع الماضي لمدة عام على أن يعود للاهلي معلنا اعتزاله في نهاية الموسم القادم
 

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com