رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

ننشر تفاصيل القرار الوزاري الخاص بالمدارس المصرية - اليابانية.. شروط التقديم والقبول وطريقة الدراسة

img

كشف مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم، أن المدارس المصرية - اليابانية سوف تبدأ قبول طلبات الالتحاق فيها ابتداء من الأسبوع الحالي، على أن يكون التقديم بشكل إلكتروني فقط بعيدًا عن التقديم بالأوراق، بحيث يتم التقديم من خلال الموقع الرسمي لوزارة التربية والتعليم على الصفحة الخاصة بروابط المديريات التعليمية، وكل ولي أمر يتقدم في محافظته، ومن المتوقع بقوة أن يتم فلترة الأسماء المتقدمة من خلال الوزارة والاستقرار على مستوفي الشروط وإبلاغ المديريات بأسمائهم تمهيدًا لقبول أوراقهم، بحيث يكون الاختيار مركزي وتقديم الأوراق للمديريات غير مركزي.
أضاف المصدر ذاته لموقع"بوابة الأهرام" أن القرار الوزاري الخاص بتحديد شروط وقواعد التقديم للمدارس اليابانية سوف يصدر خلال الأسبوع الجاري أيضًا، وسوف يحدد كل ما يخص التقديم والتحويل للمدارس اليابانية، فضلاً عن شروط وقواعد قبول المعلمين للعمل في هذه المدارس المقرر أن تبدأ الدراسة فيها العام الدراسي المقبل 2017 - 2018.

وبالنسبة للقرار الوزاري، قال المصدر إنه سوف يتطرق إلى أن سن القبول في مرحلة رياض الأطفال يكون 4 سنوات في أول أكتوبر المقبل، وقبول التحويلات حتى الصف الثالث الابتدائي، مع تطبيق المناهج المصرية ومعها أنشطة يابانية وسوف تكون الأولوية في قبول الأطفال الأعلى سنًا، ومدى قرب محل سكن الأسرة من المدرسة المتقدم إليها الطفل أو المحول عليها.

يُضاف إلى ذلك، أن الكثافة الطلابية لهذه الفصول لن تزيد على 36 طالبا، وهناك إلزام على الطلاب بارتداء زي موحد، حسب كل مرحلة تعليمية، مع إلزام ولي أمر الطالب بالتوقيع على إقرار مكتوب بأنه على دراية كاملة بنظم وقواعد التعليم والتعامل والأنشطة داخل المدرسة المتقدم لها ابنه.

وبشأن ما سوف يتطرق إليه القرار الوزاري بخصوص المعلمين ومدراء ووكلاء المدارس والهيئات المعاونة قال إنه سوف يشترط أن يكون مصري الجنسية وحاصلًا على مؤهل عالٍ تربوي، ولديه خبرة العمل في مجاله وتخصصه مدة لا تقل عن 10 سنوات ويجيد اللغة الإنجليزية تمامًا، مع إجادة الحاسب الآلي والتعامل معه، والقدرة على القيادة وتطبيق الأنشطة اليابانية حتى وإن كانت غير مألوفة عليه، وسوف يتم اختبار هؤلاء بشكل مباشر داخل ديوان عام الوزارة.

وأوضح أن القرار الوزاري سوف ينص على أن تلتزم المدارس المصرية اليابانية بتربية وتنشئة الطلاب على القيم والمبادئ الأخلاقية والسلوكيات السليمية وتعزيز الوطنية وغرس أفكار التعاون والمشاركة والإيجابية والعمل الجماعي وقدرة الطالب على حل مشكلاته بنفسه ومواجهة الأزمات دون حاجة للآخرين ويتعود أن تكون المدرسة هي منزله يقوم بنظافتها والحفاظ عليها، وأن مخالفة ذلك يعرض الطالب لتطبيق الجزاء عليه، وقد يكون ذلك سببًا في حرمانه من الاستمرار في المدرسة.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك