رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

للمرة الأولى.. الهجرة توقع برتوكول تعاون مع "الصحة" و"مصر الخير" لنقل جثامين المصريين بالخارج لمدفنه بوطنه

img

وقعت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، اليوم الاثنين، بروتوكول تعاون مشترك مع وزارة الصحة والسكان، ومؤسسة مصـر الخير، وذلك تحت رعاية المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء.

وقالت "مكرم"، خلال مؤتمر صحفي، إن البرتوكول يهدف إلى وضع أساس للتعاون المشترك فيما بين أطرافه الثلاثة (وزارة الصحة والسكان طرف أول- وزارة الهجرة طرف ثان – مؤسسة مصر الخير طرف ثالث) وذلك لتكريم المصرى المتوفى بالخارج عن طريق وضع آلية تضمن بموجبها مؤسسة مصر الخير -الطرف الثالث- تحمل نفقات تجهيز ونقل المتوفي من المكان الموجود به الجثمان إلي أن يصل إلي مدفنه في أرض الوطن داخل جمهورية مصر العربية.

وأوضحت الوزيرة ، أن البرتوكول يشمل قيام وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج برعاية حقوق المواطنين من أهل أو ذوى المصريين المتوفين بالخارج ، وذلك بالتعاون مع الوزرات والجهات المعنية بهذا الشأن ، فضلا عن القيام بما يلزم لدى الجهات المختصة بالدولة في شأن حصر أعداد المصريين المتوفين بالخارج والمستفيدين من هذا البروتوكول ، والإشراف ومتابعة الإجراءات المنصوص عليها في البروتوكول ، والتنسيق بين الأطراف بما يلزم لتنفيذه بالطريقة التي تليق بمكانة وسمعة جمهورية مصر العربية .

وتقوم وزارة الصحة والسكان بإخطار الطرف الثالث ( مؤسسة مصر الخير ) من خلال الإدارة المختصة لديها (علاج المواطنين وشئون السفر) بحالات الوفيات للمصريين المقيمين بالخارج والتى يتم إبلاغها بها بالطريق الطبيعى عن طريق وزارة الخارجية أو شركة مصر للطيران أو من أى طريق أخر وذلك بموجب الإيصال الدال على تكاليف تجهيز ونقل الجثمان الوارد من تلك الجهات ليتحمله الطرف الثالث.

وتضمن مؤسسة مصر الخير سداد التكاليف المالية المستحقة لتجهيز ونقل الجثمان ووصوله إلى مدفنه بمصر سواء من ذوى المتوفى ، أو من مؤسسة مصر الخير للحالات الغير قادرة على السداد أو التى لم تقم بالسداد.

يتم تنفيذ البروتوكول فيما بين الأطراف وفقا لعدة إجراءات، حيث تتلقى وزارة الصحة إخطارًا من وزارة الخارجية أو من وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج أو من شركة مصر للطيران بالنفقات المطلوبة لتجهيز ونقل جثمان المصرى المقيم بالخارج أيا كان سبب الإقامة.

وتخطِر وزارة الصحة والسكان من خلال الإدارة المختصة ( شئون السفر وعلاج المواطنين ) مسئول التواصل في مؤسسة مصر الخير أو تسليمه باليد المعين بموجب هذا البروتوكول بوفاة أحد المصريين بالخارج بإرسال فاكس أو ايميل أو بخطاب مسجل بعلم الوصول متضمناً الإيصال الدال على النفقات المطلوبة وتجهيز ونقل الجثمان.

ويقوم (الطرف الثالث) مؤسسة مصر الخير خلال خمسة عشر يوماً بأداء قيمة المطالبةإلى الجهة الطالبة لتجهيز ونقل الجثمان.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com