رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

أبو زيد : زيارة وزير الخارجية لبروكسل "تدشين لشراكة مصرية أوروبية" جديدة

img
أ ش أ
أكد المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية أن الزيارة التى قام بها وزير الخارجية سامح شكرى لمقر الاتحاد الأوروبى فى بروكسل قد دشنت لمرحلة جديدة من الشراكة الاستراتيجية بين مصر والاتحاد الأوروبى، تم تكليلها بالإعلان عن وثيقة أولويات المشاركة بين الجانبين، تمهيدا لانعقاد مجلس المشاركة المصري الأوروبى خلال الفترة القادمة.

وكشف أبو زيد - في تصريحات صحفية اليوم عقب عودته من بروكسل برفقة وزير الخارجية - عن تفاصيل اللقاء الذى جمع ٢٨ وزير خارجية أوروبي بوزير الخارجية سامح شكرى في لقاء هو الأول من نوعه مع مسئول من خارج الاتحاد الأوروبي العام الحالي، مشيرا إلى أن جميع الوزراء الأوروبيين حرصوا - خلال غداء العمل الذى تم تنظيمه مع الوزير شكري - على التحدث باستفاضة عن استراتيجية العلاقات الأوروبية المصرية، وأهمية دعم مصر اقتصاديا وسياسيا باعتبار أن استقرار مصر ونجاحها يعد مصلحة أوروبية أساسية.

كما أعرب وزراء الاتحاد الأوروبى عن تقديرهم الكامل للدور المحورى الذى تضطلع به مصر فى تسوية الأزمات فى منطقة الشرق الأوسط وفى مقدمتها الأزمة الليبية والدور المصري الرائد فى دعم جهود استئناف عملية السلام الفلسطينية الاسرائيلية فضلا عن جهود مصر ورؤيتها الشاملة فى قضية مكافحة الإرهاب.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية، أن الوزير سامح شكرى استعرض بشكل مفصل التطورات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التى تشهدها مصر، وما يرتبط بها من تحديات تقتضى من شركاء مصر الأوروبيين توفير كافة عناصر الدعم والمؤازرة، كما أكد شكرى على أن مسئولية حماية حقوق الإنسان المصرى تقع على المؤسسات الوطنية المصرية، وأنه لا يجب اغفال حقيقة أن حقوق الانسان تشمل الحقوق الاقتصادية والاجتماعية أيضا، ولا تقتصر على الحقوق السياسية فقط، وهو ما تضطلع به الحكومة المصرية بكل مسئولية من أجل توفير الحياة الآمنة والمستقرة اقتصاديا واجتماعيا للمواطنين المصريين، وما تضخه من موارد فى مشروعات تنموية تستهدف توفير الاحتياجات الأساسية للمواطن المصرى.

من ناحية أخرى كشف أبو زيد عن النجاح الذي حققته الدبلوماسية المصرية خلال الفترة الأخيرة في بناء ظهير أوروبي داعم لمصر داخل الاتحاد الأوروبي ممثلا في الدول التي تم تحقق تقدما ملحوظا فى تعزيز علاقات التعاون المصرى معها مثل اليونان وقبرص والمجر ودول "الفيشجراد" والتى كان لها دور رئيسى فى ابراز أهمية تعزيز ودعم العلاقات الأوروبية المصرية داخل الاتحاد الأوروبى وأجهزته ، واضطلعت بجهود ملحوظة من أجل ابراز المصلحة الأوروبية المصرية العملية فى دعم مصر.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com