رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

مشاركة عربية للمصري شريف الشافعي في "مهرجان بريدج ووتر الدولي للشعر" بأمريكا

img

يشارك الشاعر شريف الشافعي، من مصر والعالم العربي، في "مهرجان بريدج ووتر الدولي للشعر" (BIPF)، الذي ينعقد في مقر جامعة بريدج ووتر بولاية فيرجينيا الأمريكية، في الفترة من 12 إلى 15 يناير 2017، بحضور حوالي 80 شاعرًا من الولايات المتحدة ودول متعددة.
وقال البروفيسور ستان جلواي (Stan Galloway)، الشاعر الأمريكي، ومدير المهرجان، وأستاذ علم اللغة في جامعة "بريدج ووتر": إن المهرجان يُعقد دوريًّا كل عامين، ويشارك في هذه الدورة شاعر عربي واحد هو شريف الشافعي، إلى جوار عشرات الشعراء الأمريكيين، وممثلي دول أخرى، منها: كندا، اليابان، جزر البهاما، الصين، جاميكا، زيمبابوي، أوكرانيا، وغيرها.
وأضاف الشاعر الدكتور ستان جلواي أن المغزى الحقيقي والعميق وراء إقامة المهرجان ليس مجرد الاستماع لقصائد شعراء من دول مختلفة، إنما تحقيق التفاهم الثقافي وتعميق التواصل الحضاري بين ممثلي مناطق مهمة على خريطة العالم.
وأوضح مدير المهرجان د.ستان جلواي أن برنامج المهرجان يشتمل على قراءات شعرية في قاعات الجامعة، باللغات الأصلية للشعراء، مع ترجمة قصائدهم إلى الإنجليزية. كما تنعقد جلسات حوارية ونقدية، وورش عمل، ومناقشات بين الشعراء والحضور، حول طبيعة وملامح كتابة كل شاعر، وقضايا الشعر المختلفة. كما يشهد المهرجان عقد مائدة لكبار الناشرين في الولايات المتحدة، لعرض أحدث إصداراتهم في حقل الشعر، والمجال الأدبي على وجه العموم، فضلًا عن تنظيم عدد من معارض الفن التشكيلي بقاعات جامعة بريدج ووتر.
وسيقرأ الشافعي في المهرجان الدولي مقاطع من ثلاثة دواوين له، هي: "البحث عن نيرمانا بأصابع ذكية" (الأعمال الكاملة لإنسان آلي – الجزء الأول)، و"هواء جدير بالقراءة"، و"رسائل يحملها الدخان". وقد صدر ديوان " الأعمال الكاملة لإنسان آلي" في ثلاث طبعات عربية في القاهرة ودمشق وبيروت (2008-2010)، كما صدر إلكترونيًّا عن مجلة "الكلمة" اللندنية، واختير هذا الديوان في وقت سابق للتدريس في جامعة "آيوا" الأمريكية، وذلك بوصفه "إضافة حيوية إلى قصيدة النثر العربية"، و"نقطة التقاء حميمة بين الإبداع الورقي، والإبداع الإلكتروني"، بحد تعبير مُعدّة المنهج الدراسي بالجامعة، الشاعرة العراقية المقيمة في الولايات المتحدة الدكتورة دنيا ميخائيل.
أما الديوانان الآخران "هواء جدير بالقراءة"، و"رسائل يحملها الدخان"، فقد صدرا باللغتين العربية والفرنسية عن دار "لارماتان" المرموقة في باريس، بترجمة الشاعرة المصرية الفرنكفونية المقيمة في كندا منى لطيف، في العامين: 2014، و2016.
يُذكر أن الشاعر شريف الشافعي (44 عامًا) قد شارك في الدورة السابقة من "مهرجان بريدج ووتر الدولي للشعر"، التي انعقدت في يناير 2015، بحضور قرابة 50 شاعرًا من 15 دولة منها الولايات المتحدة، وفيتنام، وأوكرانيا، وكندا، وفرنسا، واليابان، والهند، وجنوب إفريقيا، وفنزويلا، وجاميكا، والصين، وشهدت تلك الدورة الحضور الأول للشعر العربي بالمهرجان. كما شارك الشافعي في مهرجانات دولية عدة للشعر، بالمغرب ولبنان وفرنسا (لوديف)، وغيرها
نقلا عن / بوابة الاهرام

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك