رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

أول بنك في العالم يتلقى تبرعات من فضلات الإنسان لاستخدامها في "أغراض طبية"

img

افتتح في هولندا أول بنك في العالم للحصول على التبرعات من فضلات الإنسان، وذلك لأغراض طبية وعلمية، حسبما أعلنت جامعة "لايدن" الهولندية.

ويأمل البنك، الذي افتتح هذا الأسبوع في مدينة "لايدن" بإقليم جنوب هولندا ، في أن يتلقى الغائط من المانحين الكرماء، للمساهمة في علاج مرض التهاب القولون الغشائي الكاذب وهو بكتيريا خطيرة تصيب الأمعاء الغليظة.

وأشار موقع "دتش نيوز" الهولندي الى أن الطلب يتزايد بشدة على التبرعات مثل الدم والأعضاء الداخلية للإنسان، ولكن البنك الجديد من نوعه يرغب في إضافة البراز إلى قائمة التبرعات المعتادة.

وأضاف الموقع الإخباري إن عدوى التهاب القولون الغشائي ويشار لها باسم "سي ديفيسيل" تصيب حوالي ثلاثة آلاف مريض سنويا ، وتحدث عادة بعد العلاج بالمضادات الحيوية لأمراض أخرى.

وبالرغم من شفاء معظم المرضى طبيعيا ،إلا أن نسبة 5 % من المرضى يعانون من عودة العدوى، ولذا فإن زرع الجراثيم البرازية هو العلاج الوحيد الناجع في مثل هذه الحالة.

وقال البروفيسور "إد كويبر" المتخصص في علم الجراثيم بالمركز الطبي بجامعة "لايدن" إنه ثبتت فاعلية زرع البراز في المرضى المصابين بجرثومة التهاب القولون الغشائي منذ عام 2003 ومنذ ذلك الحين، وهذاالعلاج مدرج في الإرشادات على المستوى الوطني والدولي".

وبذلك سيتم تخزين البراز في البنك بعد أن يتم الكشف عليه والتأكد من خلوه من الأمراض، وسيكون متاحًا للأطباء والمستشفيات في جميع أنحاء البلاد.. وبالإضافة إلى ذلك، فإن المركز الطبي بالجامعة سيوفر دورات تدريبية للأطباء الذين سيجرون عمليات زرع الجراثيم البرازية.

ويأمل البنك ، مع زيادة حالات الاصابة بجرثومة التهاب القولون في البحث عن متبرعين بالغائط من أناس أصحاء حول منطقة "لايدن" نفسها.

يذكر أن التهاب القولون الغشائي الكاذب والمسمى أيضا "المطثية العسيرة" هو جرثومة تسبب الإسهال مرتبط باستخدام المضادات الحيوية مما يؤدي إلى إنقاص البكتيريا الحميدة ، ومن أعراضه الإسهال والحمى وألم البطن وتضخم القولون السمي وهو أخطر حالاته.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com