رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

السفير المصري في الصين يلتقي أبناء الجالية جنوب الصين

img

قام سفير جمهورية مصر العربية في الصين السفير مجدى عامر بزيارة إلى مدينة جوانجو جنوب الصين، والتى تعد أكبر مراكز الإنتاج الصناعي في الصين، كما أنها تعتبر أكبر مركز لتجمع المصريين سواء المقيمين بشكل دائم أو المترددين على الصين لاتمام معاملات تجارية، وذلك في إطار تواصل السفارة مع مختلف تجمعات الجالية المصرية في الصين.

وذكرت الخارجية فى بيان لها امس السبت أن السفير قام بعقد لقاء موسع مع أعضاء الجالية المصرية هناك استعرض فيه أهم الموضوعات التي تحظى باهتمام أبناء الجالية، وأكد على أهمية الدور الذى تلعبه الجالية المصرية بوصفها أهم أدوات الوصل التي تربط بين مصر والصين في مختلف المجالات، ومنها دفع التعاون الاقتصادي والتجاري، لاسيما في ظل العلاقات السياسية المتميزة بين البلدين والتي توجت بتوقيع اتفاق المشاركة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين خلال زيارة الرئيس السيسي للصين في ديسمبر 2014.

ودعا أبناء الجالية (غالبيتهم من رجال الأعمال) للبعد عن تصدير المنتجات والسلع الأقل جودة للجانب المصري والتركيز على السلع ذات الجودة والسلع الوسيطة والسلع الرأسمالية بهدف دفع المشروعات التنموية ورفع قدرات الاقتصاد المصري التصنيعية، كما أعرب السفير المصري عن الاهتمام بتعزيز التعاون بين الجامعات الصينية جنوب الصين ونظيراتها المصرية. وجاءت تلك الزيارة بالتزامن مع إيفاد السفارة المصرية في بكين لوفد قنصلي لمدينة جوانچو بهدف اتمام المعاملات القنصلية للمواطنين الذين يتعذر عليهم الحضور لمقر السفارة في بكين، حيث أجرى الوفد أكثر من مائة معاملة قنصلية على مدى يومين، وذلك في إطار حرص وزارة الخارجية الدائم على التيسير على المواطنين المصريين في الخارج والتواصل معهم بشكل مستمر، أخذًا في الاعتبار أن العاصمة بكين – حيث يقع مقر السفارة – تبعد حوالي ألفي كيلومتر عن المدينة المذكورة بجنوب الصين.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك