رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

العراق يعيد افتتاح المتحف الوطني في بغداد بعد 12 عاما من إغلاقه

img



أعادت الحكومة العراقية السبت افتتاح المتحف الوطني في بغداد بعد أن كان مغلقاً لأكثر من 12 عاماً إثر الاجتياح الأميركي العام 2003، والذي نتج عنه نهب 15 ألف قطعة من المعرض، أي نحو ثلث موجوداته.

وتأتي إعادة افتتاح المتحف الضخم، الذي يضم آثاراً يعود تاريخها إلى 100 ألف عام قبل الميلاد، بعد يومين من نشر تنظيم (داعش) شريطاً مصوراً يظهر تدمير تماثيل وقطع أثرية في الموصل، كبرى مدن شمال البلاد التي يسيطر عليها منذ يونيو الماضي.

وأقيمت احتفالية في المتحف في حضور رئيس الوزراء حيدر العبادي، ووزير السياحة والآثار عادل فهد الشرشاب، ومسؤولين وخبراء آثار.

وقال وكيل وزير السياحة والآثار قيس حسين رشيد، “كنا نستعد لإعادة المتحف، وهذا عمل نقوم به منذ أشهر”، مشيراً إلى أن “أحداث الموصل سرعت من عملنا، وأردنا أن نفتتحه اليوم رداً على ما فعلته عصابات داعش”.

ونشر التنظيم المتطرف شريطاً مصوراً يظهر قيام عناصره بتحطيم تماثيل أثرية من العصر الآشوري في متحف الموصل، وقاموا باستخدام آلات كهربائية لتشويه تمثال ضخم لثور مجنح عند بوابة نركال في المدينة.

وأثارت عملية التدمير موجة استنكار عالمية، وطلبت منظمة “يونسكو” عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي من أجل حفظ تراث العراق، وسط مخاوف من قيام المتطرفين بإلحاق أضرار مماثلة لمواقع أثرية أخرى موجودة في محافظة نينوى في مدينة الموصل.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com