رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

مسئول ليبي: انتهاء أزمة احتجاز أكثر من 30 شاحنة مصرية بمدينة أجدابيا

img

عبرت أكثر من 30 شاحنة مصرية إلى الأراضي الليبية بعد انتهاء أزمة احتجازهم من قبل أهالي سجناء ليبيين طالبوا بالإفراج عن ثلاثة أشخاص محبوسين في قضايا جنائية (25 عامًا) في قضايا سلاح ومخدرات.

وقال عضو المجلس المحلي بمدينة أجدابيا عبدالحفيظ محمود - في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط ظهر اليوم الثلاثاء- إن أهالي السجناء الليبيين أفرجوا عن الشاحنات المصرية المحتجزة منذ أكثر من 10 أيام، بعد جهود كبيرة بذلها عُمد وأعيان ومشايخ وحكماء مدينة أجدابيا ومجلس حكماء المدينة.

وأضاف أن الشاحنات انطلقت داخل الأراضي الليبية، وعادت حركة السير لطبيعتها من قبل الشاحنات التي كانت متوقفة على مسافات بعيدة من مكان الاحتجاز.

كان الشيخ عمر المهشش أحد أعيان مجلس حكماء مدينة أجدابيا الليبية، قد أكد في وقت سابق من اليوم، أن المفاوضات حول إنهاء أزمة احتجاز الشاحنات المصرية باجدابيا متواصلة حتى الآن، وأن الشيوخ والأعيان بالمدينة يبذلون جهودًا كبيرةً لإنهاء الأزمة قبل قدوم عيد الأضحى المبارك.

يُشار إلى أن فرج بوهاشم الناطق الرسمي باسم مجلس النواب الليبي أكد في وقت سابق من اليوم، أن رئيس مجلس النواب عقيلة صالح قويدر طالب حكومة عبدالله الثني بحل أزمة الشاحنات المصرية المحتجزة في مدينة أجدابيا الليبية، وإعادتها سالمة إلى مصر في أسرع وقت.

كانت الخارجية المصرية قد جددت في وقت سابق بضرورة التزام سائقي الشاحنات من المصريين الذين يدخلون الأراضي الليبية عبر السلوم بعدم تجاوز مدينة طبرق بأي شكل من الأشكال بسبب تدهور الوضع الأمني في ليبيا.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com