رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

البحث عن الأفضل

قد يقضي الانسان عمرا كاملا يبحث عن الافضل 
ويسأل من الافضل ؟
واي طريق طريق الافضل ؟واي اسلوب للعيش أفضل؟
وينظر دائما الي من حوله وان كانوا اقل شأنا على أنهم الأفضل ويرى التعيس والسعيد على إختلاف أحوالهم أفضل 
ويجد أبناء الغير افضل
وزوجات أو ازواج الغير افضل 
الحقيقة أنه فقط لديه الأفضل!!!
نعم 
لديه الأفضل الذي يناسبه هو ولايناسب غيره .،
كثيرا مانتمنى أشياءا جميله تكن في أيدي غيرنا وعندما تصبح ملكا لنا نجد أننا كنا مخطئين حينما تمنيناها 
بل ونتمنى أن تبتعد عنا ونعود لانملكها لانها سببت تعاسة لنا مع أن غيرنا يسعد بها 
الأفضل هو ماتصنعه أنت وماتؤسس له في حياتك 
ماتخطط له وتجتهد في الحصول عليه 
الأفضل يتحقق عندما تتخذ كافة السبل
كي تحقق هدفا وتنجح 
لايهم درجات النجاح بقدر ما أستطعت أن تحققه وتنجزه 
فكرة السعي في حد ذاتها تشكل مفهوم الأفضل 
دائما من يسعى تكن نفسه راضية مطمئنه 
بعكس من يلبس نطارة تعظم كل شيئ خارج حدودحياته 
مع أنه لو تخلص منها سوف يجد انه متساوٍ مع أقرانه ممن يراهم الأفضل 
وربما يجدهم هم الآخرين ينظرون اليه على انه الافضل 
خلقنا الله وجعلنا درجات وترك لنا السعي كي نصعدها 
نجتهد للوصول إلى أعلاها 
لا أن نقف وننظر إلى علوها 
الأفضل أن تأخذ بأيدي أبناءك
تزرع بنفوسهم الثقة والدعم 
لا أن تقارنهم بغيرهم 
تؤمن بقدراتهم وتساعدهم على إثرائها 
وتأكد من أنك سوف تحصل على جميل الثمار 
من حبهم وتقديرهم ومحاولتهم أن يكونوا على قدر حبك وإحتوائك وبالتالي هم الأفضل 
الأفضل أن يتشارك الزوجان في تحسين علاقاتهما وغض النظر عن العيوب التي لا تخلخل ركائز الحياة الزوجية 
ويتغافلان عن بعض السلوكيات التي تضايق كل طرف منهما 
ولاينظران أبدا لما عليه آخران ربما لا يملكون نصف سعادتهما فالتغاضي والتنازل يصنع علاقة تقترب من المثالية وربما تكون هي العلاقة الأقوى والافضل 
لاتنظربعين واحدة الى تلميذك وتراه لايصلح للإعتماد عليه لمجرد أنه لايتملقك ولا يستطيع بمجرد الكلمات أن يملكك 
فقط اذا نظرت إلى أفعاله من أجل أن يكون جديرا بتقديرك قد تراه على خلاف ماتوقعت الأفضل والأجدر .،
في أي مجال من مجالات الحياة وفي أي مكان قد نحاط بالأفضل ممن لا 
يملكون حناجر مرتفعه 
ولا بلغة محبي الواجهات البراقه 
كاريزما 
تاخذك اليهم 
ولكنهم يملكون قلوبا صافيه لا يعرفون النفاق جادون في عملهم 
يحتاجون فقط ان نلتفت اليهم والى أفعالهم وما يقدمون لنا 
لنجده دائما الأفضل 
ان كنا نريد تقدما وحياة صحيحه تمتلئ بالإيجابية 
لابد ان نبحث عن اصحاب الأفعال 
لا مدعيها 
عن أصحاب القلوب الصادقه التي تريد العمل لا عن أصحاب الحناجر الجهوره قولا بلا عمل 
نبحث عن الثروات التي بين أيدينا عن الخامات التي نستطيع تشكيلها لا التي لاتصلح لنا ولا توافق طبيعتنا 
دائما من يبحث عن الأفضل لابد أن ينظر إلى ما ومن يحيطون به أولا 
ثم يحاول التقرب إليهم والإستفادة من قدراتهم والصعود معهم وبهم إلى حيث يتمنى ويأمل وبالتالي سوف يجد كل منا أنه على الطريق الصحيح وأنه بالفعل كلما آمن بمن حوله ومنحهم ومنح نفسه مقدارا وافرا من الثقة قد حصل بالفعل على 
حياة أفضل ..